الصفحات المصورةالإرشيفعن العدالةأعلن معنااتصل بنا


نسخة للطباعة أرسل الى صديق تحميل   

بغداد/متابعة العدالة - 09/01/2013 - 1:44 ص | عدد القراء: 619


أعلن مصدر في فرع الأصول الإسلامية بمصرف الرشيد عن مباشرة الفرع بأعمال الصيرفة الإسلامية وبدء التعاملات بها مع المواطنين.

وذكر المصدر لوكالة /دنانير/ : أن نشاطات الفرع تتضمن شراء البيوت والسيارات للمواطنين، ضمن سياقات الشريعة الإسلامية التي تعتمد مبدأ المرابحة في هذا المجال. وأوضح: أن المصرف يتوسط في شراء المنازل للمواطنين بطريقة التقسيط لمدة 10 سنوات، بعد أن يتم الاتفاق مع البائع وتحديد السعر من خلال لجنة مشكلة في المصرف لهذا الغرض، مبينا: أن المنزل يبقى عائدا للمصرف لحين تسديد آخر قسط. وعن آلية شراء السيارات للمواطنين. بين المصدر: أن المصرف حدد ضوابط لشراء السيارات، الصالون والأجرة، تتمثل بمطالبة الزبون الراغب بشراء السيارة بكفيل ضامن على أن يكون موظفا حكوميا، فضلا عن تسديد نسبة 15% من قيمة السيارة تدفع مقدما الى المصرف مباشرة. وأضاف: أن تجربة الصيرفة الإسلامية الحكومية، جديدة في العراق، وتنفذ لأول مرة التعاملات المصرفية والمالية التي تستجيب لرغبات الكثير من المتعاملين في القطاع المالي الذين يطمحون إلى التعامل مع مصارف تخضع لضوابط شرعية، مشيرا الى إرسال عدد من الموظفين في دورة تدريبية الى الأردن بهذا الخصوص. وكان مصرف الرشيد أعلن عن افتتاح فرع الأصول الإسلامية في ساحة الوثبة ببغداد، وهو احد ثلاثة فروع افتتحها المصرف في بغداد والبصرة والنجف الأشرف ضمن خطة للعمل بالنوافذ الإسلامية. يشار الى أن آليات عمل هذه النوافذ الإسلامية ستعتمد على نظام مصرفي يعتمد الشريعة الإسلامية، ولا يعتمد أسلوب الصيرفة الشاملة المعتمدة في الصناعة المصرفية